جذبت جماعة على موقع فيسبوك مئات من المؤيدين لتنظيم احتجاج في المغرب في 20 فبراير/شباط يهدف إلى ما سمته استعادة كرامة الشعب المغربي والحث على إصلاحات ديمقراطية ودستورية وحل البرلمان. ولم تعلق الحكومة في المغرب على الحدث، لكنها تقول إنها ملتزمة بالديمقراطية وإن جهود تقليل الفقر وتوفير وظائف أحرزت تقدما تحت حكم الملك محمد السادس

 

التفاصيل>>

Advertisements