بوابة المخلافي للإنترنت almekhlafi.com

شبكة غوغل بلاس تنجح في استقطاب 13% من المستخدمين في أميركا والتوقع بتفوقها على تويتر ولينكد إن Network Plus Google excels on Twitter and LinkedIn

كشفت دراسة حديثة أن شبكة للتواصل الاجتماعي “غوغل بلاس”، نجحت في استقطاب 13% من المستخدمين البالغين في أميركا، متوقعة أن تتفوق غوغل بلاس على كل من “تويتر” و”لينكد إن”. ونقلت وسائل إعلامية عن دراسة استطلاع رأي شارك فيه أكثر من 1000 مستخدم بالغ في الفترة ما بين 29 تموز إلى 2 آب الجاري، قولها إن “غوغل بلاس نجحت حتى 

الآن في استقطاب 13% من المستخدمين البالغين في أميركا، ومن المتوقع أن يرتفع ذلك إلى 22% في غضون عام”، متوقعة أن “تتفوق غوغل بلاس على كل من تويتر ولينكد إن، لتحتل المركز الثاني بعد موقع فيسبوك”.

 

وأشارت الدراسة إلى أن “71% من البالغين في أميركا ما يزالون يستخدمون شبكة فيسبوك، إلا أن هذا الرقم مرشح للانخفاض إلى 69% خلال عام من الآن”.

وقالت إن “30% من المستخدمين، الذين يملكون حسابات لدى كلا الموقعين أنهم سيختصرون من الزمن، الذي يقضونه على شبكة فيسبوك، بالمقابل، أقر 31% من مستخدمي شبكة، أنهم هجروا حساباتهم على موقع غوغل للتواصل الاجتماعي أو أنهم لم ينشروا أي شيء عليها”.

من جهة أخرى، استمر تقدم كل من “تويتر” و”لينكدإن”، إذ من المنتظر أن ينضم قرابة 3% من تعداد سكان الولايات المتحدة إلى قاعدة المشتركين في موقع “تويتر” خلال العام القادم، لتحصل حصته إجمالا إلى 20% منهم.

وأشارت الدراسة إلى أن “45% من المشاركين في هذا الاستطلاع يواظبون على قراءة المحتوى على موقعهم يوميا مقابل 62% من المشتركين في موقع فيسبوك، و42% من المشتركين في موقع تويتر، وأخيرا 8% من المشتركين في موقع LinkedIn“.

وكان عملاق محركات البحث “غوغل”، كشف الشهر الماضي، أنه بصدد تدشين موقع جديد للتواصل الاجتماعي يدعى “غوغل بلاس” لمنافسة موقع “فيسبوك”.

ويعتبر “غوغل” عملاق شبكة الانترنت، نظرا للخدمات الجديدة والمبتكرة التي تقدمها المجموعة للمستخدمين، خاصة خدمة محرك بحثها الأكثر استخداما عالميا، إذ تأسس عام 1998 في كاليفورنيا، ويجني أرباحاً ضخمة من العمل في مجال الإعلان المرتبط بخدمات البحث على الإنترنت، إضافة إلى خدمة البريد الإليكتروني وخدمات نشر المواقع وإتاحة شبكات التواصل الاجتماعي.

المصدر: بوابة المخلافي للإنترنت »